0
الإثنين 11 يوليو à 22:10
الخبر
وزارة التربية تعلن رزنامة العطل المدرسية للموسم المقبل, إلغاء عطلة الخريف والإبقاء على أسبوعي الشتاء والربيع

وزارة التربية تعلن رزنامة العطل المدرسية للموسم المقبل, إلغاء عطلة الخريف والإبقاء على أسبوعي الشتاء والربيع

الوصاية تتجاهل مشروع الوتيرة الدراسية الذي قدمته النقابات

تلاميذ الجنوب لن يغادروا مقاعد الدراسة قبل 4 جويلية المقبل

أقرّت وزارة التربية دخولا مدرسيا موحدا للتلاميذ في جميع المناطق ابتداء من 11 سبتمبر، فيما اقتصرت عطلتا الشتاء والربيع على أسبوع واحد فقط بالنسبة للجنوب الكبير، دون تقديم خروج تلاميذه بعد إجراء الامتحانات، حيث حدّدت عطلة الصيف يوم 4 جويلية،

خلافا لما تم الاتفاق عليه بين الوصاية والشركاء الاجتماعيين.

أفرجت وزارة التربية، مؤخرا، عن القرار الوزاري رقم 16 المؤرخ في 19 جوان 2011 الذي يحدّد تاريخ الدخول المدرسي ورزنامة العطل للسنة الدراسية 2011 /2012 دون مراعاة مضمون محضر الاتفاق الموقّع مع نقابات القطاع، في شقه المتعلق بتقديم الخروج المدرسي لتلاميذ المنطقة الثـالثـة التي تضم ولايات الجنوب الكبير.

وجاء في القرار الذي تحوز ”الخبر” نسخة منه، بأن الدخول المدرسي سيكون موحدا بالنسبة للمناطق الثـلاث، وحدّد بـ4 سبتمبر بالنسبة للإداريين والموظفين، و6 سبتمبر للمعلمين والأساتذة، و11 سبتمبر للتلاميذ، فيما تم إقرار عطلة صيفية موحدة يوم 4 جويلية 2012 بالنسبة للأساتذة والمعلمين. أما بالنسبة لعطلة الشتاء، فسيستفيد تلاميذ المنطقتين الأولى والثـانية من 15 يوما راحة ابتداء من يوم الخميس الموافق لـ15 ديسمبر 2011 إلى غاية الاثـنين 2 جانفي ,2012 فيما ستقتصر العطلة بالنسبة لتلاميذ المنطقة الثـالثـة التي تشمل ولايات الجنوب الكبير، على أسبوع واحد فقط، في الفترة الممتدة بين الخميس 22 ديسمبر 2011 إلى غاية الاثـنين 2 جانفي .2012

من جهة أخرى، حدّدت وزارة التربية عطلة الربيع بأسبوعين بالنسبة للمنطقة الأولى، ابتداء من الخميس 15 مارس 2012 إلى الأحد 1 أفريل ,2012 فيما لن تتجاوز عطلة تلاميذ المنطقتين الثـانية والثـالثـة الأسبوع، في الفترة الممتدة بين الخميس 22 مارس 2011 إلى غاية الأحد 1 أفريل .2012 وتضمن القرار الوزاري في سياق متصل خروجا مدرسيا موحدا، حيث حدّدت الوزارة عطلة الصيف بالنسبة لجميع المناطق بما فيها ولايات الجنوب الكبير بـ4 جويلية 2012 بالنسبة للأساتذة والمعلمين، على أن تبدأ بالنسبة للإداريين بعد إنجاز كل العمليات المتعلقة بنهاية السنة الدراسية بما فيها اجتماعات مجالس القبول والتوجيه، ونشر نتائج الامتحانات الرسمية وتسليم الوثـائق المختلفة للتلاميذ، وتكون ابتداء من الخميس 19 جويلية 2012 بالنسبة لمنطقتين الأولى والثـانية، والخميس 12 جويلية 2012 في المنطقة الثـالثـة.

من جهة أخرى، حدّدت وزارة التربية في القرار رقم 17 المؤرخ في 20 جوان 2011 المتضمن مواقيت مواد التعليم والمناهج التعليمية لمرحلة التعليم الابتدائي، الحجم الساعي الأسبوعي بـ21 ساعة لتلاميذ السنة الأولى والثـانية، وتم تخصيص مدة 45 دقيقة لمعالجة البيداغوجية في مادتي اللغة العربية والرياضيات، مقابل 22 ساعة ونصف لتلاميذ السنة الثـالثـة، و24 ساعة للسنة الرابعة والخامسة، زائد ثـلاث ساعات أمازيغية و45 دقيقة معالجة بيداغوجية في اللغتين العربية والفرنسية وكذا الرياضيات.

الوزارة أخلّت بالتزامها تقديم عطلة الصيف

في الجنوب

في تعليقها على رزنامة الدخول المدرسي المقبل، انتقد الاتحاد الوطني لعمال التربية والتكوين على لسان ممثـله، مسعود عمراوي، عدم التزام الوصاية بمضمون الاتفاق الموقّع بين مسؤولي الوزارة ونقابات التربية، ويتعلق الأمر أساسا بتقديم خروج تلاميذ المدارس في الجنوب مباشرة بعد انتهاء الامتحانات دون انتظار النتائج، بالنظر إلى الظروف المناخية التي تميزها وارتفاع درجة الحرارة مقابل انعدام المكيّفات وانقطاعات التيار الكهربائي التي تبلغ ذروتها في الصيف.

واستغرب محدثـنا، ما اعتبره ”لاعدلا” في توزيع العطل، وقال بأنه من غير المعقول إقرار دخول وخروج موحدين، بينما يتم التمييز بين المناطق في العطل، وهو تقسيم غير منطقي ولا مبرّر له، يضيف. فولايات الجنوب لن تستفيد بموجب القرار الجديد إلا من أسبوع واحد مقابل 15 يوما لباقي المناطق، ما جعله يتساءل عن المعايير التي تم على أساسها تحديد الرزنامة، متسائلا إن كانت الوزارة قد استعانت بمستشاريها قبل تحديد هذه المواعيد، لأنهم على دراية تامة بالمشاكل التي يعانيها تلاميذ الجنوب الكبير، خاصة في الصيف.

وأعلن عمراوي بأن التنظيم الذي يمثـله سيراسل وزارة التربية لمطالبتها بتعديل القرار، بمراعاة مقترح الشركاء الاجتماعيين، تقديم خروج تلاميذ الجنوب، على أن يتم تسخير جميع الأساتذة في امتحان البكالوريا مثـلما كان معمولا به سابقا.

Abonnez-vous à Algérie360 par email

Algerie360 - Rejoignez nous sur Facebook